Monday, July 9, 2007

خيبة الصحافة التقليدية وعظمة المدونين


فى قضية احمد بدر: خيبة الصحافة وعظمة المدونين


لليوم الخامس على التوالى انتظر أن أرى خبرا فى جريدة مطبوعة عما حدث للزميل احمد بدر ولا أجده

لليوم الخامس على التوالى تتعامل الصحف المطبوعة مع أحد الصحفيين بمنطق" خليه يتأدب " رغم ان الإعتداء الذى تعرض له أحمد لا يخصه وحده فهو يخصنا جميعا كمواطنين ويخص الصحفيين على وجه التحديد فضابط الشرطة الذى اعتدى على أحمد كان يستهدف فيه صحافة مشاغبة اقلقتهم بدليل انه وجدها ذريعة لتفريغ غله فى كل الصحفيين معلنا للجميع اننا جميعا على جزمته وهذا ما قاله بالحرف

ولليوم الخامس على التوالى يثبت المدونون انهم الأحق بالاحترام بعد ان خاضوا وحدهم معركة الدفاع عن الصحافة المطبوعة رغم ان احدا لم يدعهم لذلك بينما تم توجيه الدعوة لجميع الصحف لحضور الوقفة التى نظمها أحمد وزملاؤه بالدستور لتقديم بلاغ بما تعرض له أحمد وتعرض له الصحفيون عند النائب العام بينما امتنعت نقابة الصحفيين ولجنة الحريات بها عن تقديم أى عون او مساعدة لأحمد حتى فى صورة بيان هزيل من البيانات المعتادة وكأن المساندة محجوزة لفئة دون غيرها من الصحفيين ..وهوما دفعنى لتصديق ما نقل عن أحد اعضاء المجلس القريبين من الدستور وانه قال عندما سمع ما حدث لأحمد " يلا خليه يتأدب " والمثير أن المدونين دخلوا على الخط بينما امتنعت جريدة احمد نفسها عن نشر أى خبر عنه بنفس المنطق السابق وهو" خليه يتأدب" لمجرد ان أحمد وزملائه اعترضوا على تأخر مرتباتهم ..

للمرة الألف يثبت المدونون انهم الأحق بالدفاع عنا فقضيتهم الحرية للجميع و لا تحكمهم مصالح شخصية و أهواء ولا ينصاعون لرئيس مجلس ادارة او يداهنون او يجاملون زميلا لهم ليؤكدوا للجميع انهم صحفيون افضل منا ومبدأيون أكثر منا ويا شماتة المدونين فى الصحافة الورقية ويا خيبتنا جميعا والمجد للمدونين واخلاقهم ولكل من ينتصر لحرية الآخرين دون خوف من رئيس أو ممالأة لصديق او استصغار لقيمة مظلوم..

عذرا أحمد بدر تأخرت عن مساندتك وأملى ان يتم تصحيح الخطأ بحقك لكن الحسابات هى التى انتصرت بينما دفعت انت الثمن بتهاوننا فى حقك..

مدونات تضامنت مع أحمد

مدونة عرباوي









6 comments:

e7na said...

كلنا مقصرين فى حقه وح مصر وحق كل من عجز عن أخذ حقه

Desert cat said...

تعرف يا استاذ خالد اكثر ما سأنى جملة ( خلية يتأدب )
اصل الجملة دى بقت بتتقال على كل اللى تعرض لأذية بدون سبب وكان ذنبه انه انسان محترم
ربنا معاك يا استاذ احمد وينصرك باذن الله

Anonymous said...

سلامتك يا أحمد...ومعلش يا خالد يعنى هيه جت على دى؟! ما انت عارف بلدنا كلها عاوزة تغيير جذرى وشامل...يعنى هوه ايه اللى وصلنا للحال اللى احنا فيه لو مكانش اصلا كله بايظ؟!

ندى

لو كنت أعلم said...

واضح إننا مقصرين في حقه كتير

وما تحدثت عنه هو نكبة الصحافة في بلدنا

بلد العوج والاعوجاج

يمكن ما كنتش أعرف حاجة عن الموضوع قبل النهاردة

نتيجة لانشغالي بالامتحانات
وهي عى ما اعتقد ساسة عامة لإلهاء الجميع

ولكن
من لها غيرنا

أحمد بلال
لك كل الاحترام
وكل الأسف
وجزيل الاعتذار

صاحب البوابــة said...

كلنا خالد

وكل ما يحدث لخالد هو سبة في جبين مصر

تحياتي ايها الحر

Anonymous said...

فى خلال الثلاثين عاما الماضية تعرضت مصر الى حملة منظمة لنشر ثقافة الهزيمة - The Culture of Defeat - بين المصريين, فظهرت أمراض اجتماعية خطيرة عانى ومازال يعانى منها خمسة وتسعون بالمئة من هذا الشعب الكادح . فلقد تحولت مصر تدريجيا الى مجتمع الخمسة بالمئه وعدنا بخطى ثابته الى عصر ماقبل الثورة .. بل أسوء بكثير من مرحلة الاقطاع.
هذه دراسة لمشاكل مصرالرئيسية قد أعددتها وتتناول كل مشاكلنا العامة والمستقاة من الواقع وطبقا للمعلومات المتاحة فى الداخل والخارج وسأنشرها تباعا وهى كالتالى:

1- الانفجار السكانى .. وكيف أنها خدعة فيقولون أننا نتكاثر ولايوجد حل وأنها مشكلة مستعصية عن الحل.
2- مشكلة الدخل القومى .. وكيف يسرقونه ويدعون أن هناك عجزا ولاأمل من خروجنا من مشكلة الديون .
3- مشكلة تعمير مصر والتى يعيش سكانها على 4% من مساحتها.
4 - العدالة الاجتماعية .. وأطفال الشوارع والذين يملكون كل شىء .
5 - ضرورة الاتحاد مع السودان لتوفير الغذاء وحماية الأمن القومى المصرى.
6 - رئيس مصر القادم .. شروطه ومواصفاته حتى ترجع مصر الى عهدها السابق كدولة لها وزن اقليمى عربيا وافريقيا.
ارجو من كل من يقراء هذا ان يزور ( مقالات ثقافة الهزيمة) فى هذا الرابط:

http://www.ouregypt.us/Bgharib/main.html

 
eXTReMe Tracker